31 أكتوبر، 2020
إيطاليا

اكتشاف تابوت حجري لمؤسس روما القديمة في إيطاليا

بواسطة في 20 فبراير، 2020 0 205 Views

كنوز روما المدهشة.. وتحديدًا مدينة روما القديمة.. نعلن عن أحدثها في المدونة التالية من ركسون.

كشف علماء آثار ينقبون في المنتدى الروماني عن ضريح تحت الأرض مخصص لرومولوس، مؤسس روما القديمة.

يتضمن الأثر التاريخي غرفة تحت الأرض بها تابوت حجري ارتفاعه 1.4 مترا وما يبدو أنه مذبح.

يرجع التابوت إلى القرن السادس قبل الميلاد.

ستعلن إدارة الكولوسيوم الأثرية، التي تشرف على عمليات التنقيب المستمرة في المنتدى، عن الكشف الجمعة.

كان المنتدى مركز الحياة العامة في المدينة القديمة. وموقع الأثر إلى رومولوس قريب من المجمع الرئيسي للمباني العامة التي تتضمن مجلس الشيوخ والمنبر- وهو منصة الرئيس حيث تعلن كل الإعلانات والتصريحات المهمة.

وفقا للأساطير الرومانية، فقد كان رومولوس وشقيقه التوأم ريموس مؤسسا المدينة القديمة لروما والمملكة الرومانية.

أشادت عمدة المدينة فيرجينيا راغي بالاكتشاف، وغردت على تويتر “دائما ما تعج روما بكنوزها المدهشة”.

روما القديمة

وجدير بالذكر أن رومولوس (حوالي 771 إلى 717 ق.م.) ورموس (حوالي 771 إلى 753 ق.م.) حسب التقاليد هما مؤسسا روما. وهما أخوان توأم في الميثولوجيا الرومانية أمهما الكاهنة ريا سيلفيا والأب مارس إله الحرب.

في تاريخ بلوتارخ كان رومولوس أول ملك لروما، وكلاهما أرضعتهما أنثى ذئب وذلك حسب الأسطورة.

معظم الرومان تقبّلوا الرواية القائلة أن رومولوس وأخاه ريموس التوأم كانا طفلين متخلّى عنهما وقد أرضعتهما ذئبة، فلما كبرا أسّسا مدينة روما على هضبة تشرف على نهر التيبر، عُرفت فيما بعد باسم هضبة بالاتينا.

وفيما كانت الأسوار تُشاد حول الأكواخ والسقيفات البسيطة الجافية، استغرق ريموس في الضحك بسبب ارتفاعها البسيط. وأبدى ازدراءه بالقفز من فوقها.

ويزعمون أن رومولوس قضى على أخيه من فوره، وأنه صاح إذ ذاك أن لا أحد سيهزأ بالمدينة الجديدة.

وقد حكم رومولوس روما زهاء أربعين سنة. وفي هذه المدة وسّع الحدود، وضم مزيداً من الحقول لزراعة بعض المحاصيل.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *